* اسرار وعجائب - هيكل سليمان - سر واهمية المادة المظلمة - مركبة امريكية سرية بالفضاء

اذهب الى الأسفل

* اسرار وعجائب - هيكل سليمان - سر واهمية المادة المظلمة - مركبة امريكية سرية بالفضاء

مُساهمة  طارق فتحي في الجمعة ديسمبر 31, 2010 7:35 pm


اسرار وعجائب متنوعة
مُساهمة طارق فتحي في السبت 15 مارس 2014 - 18:43
1 - بحيرة تتنفس :
يوجد فى نيوزيلاندة بحيرة كبيرة تبلغ مساحتها ثمانين كيلومتراً وعمقها أربعمائة متر .. هذه البحيرة ترتفع وتنخفض بنظام آلى كل خمس دقائق فهى تشبه صدر إنسان يتنفس بقوة .
2 - الأنهار الصغار
من بين الأنهار الصغار نهرين بين البصرة والأهوار قيل أنه يرتفع بعض الأوقات ثم ينقطع ثمانى سنين ولا يعرف عنه أحد شئ .. ونهر فى اليمن عند طلوع الشمس يجرى من الشرق للغرب وعند غروبها يجرى من الغرب للشرق .
3 - الجبال الطبيعية
إن جبل المقدس جبل شريف فنار تضئ فى الليل وتزورها الناس ويوجد جبل بالشام لونه أسود كالفحم ورماده أبيض يبيش الثياب وجبل سمرقند يقطر منه ماء فى الصيف يصير جليداً فى الشتاء وجبل الطور إذا حُفر بأرضه يُخرج حجارة كصورة الأدميين .
4 - أسوا البراكين
هو بركان فيزوف ويقع جنوب نابولى بإيطاليا وهو على هيئة خروط يصل إرتفاعه إلى 1300 متراً تقريباً ومحيط قاعدته 4 كيلومتر .. ويبلغ قطر فوهته حوالى 4 كيلومترات وأشهر ثوراته التى حدثت عام 79 م وإستمرت الحمم الملتهبة تقذف المدن حولها ثلاثة أيام حتى أفنت مدن بأكملها .. ثم ثورته عام 1631 أى بعد أسوأ ثوراته الأولى بحوالى 1500 عام ليقتل هذه المرة ما يزيد على 18 ألف شخص .
* اسوأ الزلازل المتسببة بالموت فى العالم :
أضخم أرقام الضحايا من جراء الزلازل هو ذلك الذى ضرب كل مدن البحر الأبيض المتوسط فى شهر يوليو 1201 والإحصاء المعاصر لعدد الضحايا يشير إلى 1100000 وثمة رقم غير مؤكد وهو 830000 فى الجزر الصينية ( شنيس - شانس - هونان) من جراء زلزال فى يناير 1556 - أما رقم الضحايا الأعظم فكان من زلزال تانفشان - شرق الصين وقد ضرب الصين فى عام 1976 وبلغت شدته 8.2 ريختر .. وكان أول رقم نُشر فى ذلك كان حوالى 65537 وقد عُدّل الرقم فيما بعد ليصل إلى 750000 .
والزلزال الأقوى الذى تسبب فى خسائر مادية وبشرية هائلة كان زلزال طوكيو ويوكوهاما حيث دمر 575000 منزلاً وقد قُدرت الأضرار المادية بـ 1000 مليون جنيه إسترلينى .
* أطول أنهارالعالم
أطول الأنهار فى العالم هو نهر ( الأمازون ) الذى يصب فى جنوب الأطلنطى ، ونهر النيل الذى يصب فى البحر الأبيض المتوسط ، وتم إكتشاف المصدر الحقيقى لنهرالأمازون فى عام 1953 وهو ينبوع إسمه ( هوركو) وقد تم قياس طول هذا النهر حتى مصّبه فى جنوب الأطلنطى عام 1969 .. فبلغ 4007 ميلاً = 6448 كم .. أما طول نهر النيل فقد بلغ حوالى 4145 ميلاً .. حوالى 6670 كم .
* أقصر أنهار العالم
أقصر الأنهار هو ( نهر دى ) فى مدينة لينكولين بالولايات المتحدة الأمريكية .
* نبع مياه عذبة فى البحر
فى إحدى جزر البحرين يحصل السكان على الماء العذب من نبع ينبثق وسط المياه المالحة قرب ساحل الجزيرة لذلك تقصد إليه السفن وينزل الغواصون تحت سطح الماء حيث يملأون آوانيهم على مقربة من القاع قبل أن تختلط بالماء المالح .
* نهر من الخل
قد يوصف نهر النيل بأنه نهر من العسل أو الشهد كدلالة على عذوبة مياهه .. وعلى العكس من النيل هناك نهر من الخل وهو نهر ( الريو - فيناجرى ) الذى يوجد فى كولومبيا .. وهو جزء من النهر الأكبر المسمى كوكا .. وقد بلغ من ملوحته أن الأسماك لا تستطيع العيش فيه وعندما حلل العلماء مياهه كيميائياً وجدوا أنها تحتوى على أحد عشر جزءأ من حامض الكبريتيك وعلى تسعة أجزاء من حامض الهيدروكلوريك فى كل 1000 جزء من الماء ... ويرجع سبب ملوحة هذا النهر إلى أنه يجرى بالقرب من بركان يسمى بركان ( بوراسيه ) .
* أعلى بركان
أعلى بركان فى العالم هو بركان كوتوباكس فى الأكوادور بأمريكا الجنوبيةويبلغ إرتفاعه 5900 متراً يليه بركان مونالوا وإرتفاعه حوالى 4500 متراً .. فبركان فيزوف 1186 متراً .
* أعلى الشلالات
أعلى شلالات العالم هى شلالات سوزولاند فى الجزيرة الجنوبية لأيسلندا .
مملكة النبات
الشجرة التى تأكل الناس !
سافرت بعثة إنجليزية قبل عشرين عاماً إلى إحدى جزر المحيط الهندى وعادت تحمل أخبار عن شجرة يُقال أنها تأكل الناس والحيوانات بأن تلتف أوراقها وأغصانها الهائلة على الضحية فتفترسها وتمتصها فلا تتركها إلا بعد أن تصبح هيكلاً بشرياً .. ومما قالته البعثة أن هذه الشجرة تنمو فى نفس الجزيرة التى نزل فيها السندباد البحرى وقص عنها الغرائب والعجائب المعروفة ..
وبعتقد السكان هناك بأن أرواح أجدادهم وآلهتهم متقمصة فى أوراق هذه الشجرة ، ولذلك تجدهم يعبدونها ويقدسونها ويُقدمون إليها ذبيحة مختارة على الهيكل هيكل الأجداد والآلهة .
أما كيف يتقدم الشخص من الشجرة المقدسة ، فيلخص بأنه يرى فى نومه انه واقف تحتها , يكفى أن يحلم بها فيتقدم فى اليوم التالى ويعترف للكاهن بأن الإختيار وقع عليه .. والويل لمن ينكر ذلك منهم فإنه بإعتقادهم يصيح منبوذاً من الآلهة وتحق عليه لعنته الأبدية .
* بيت فى شجرة
ينمو فى أواسط أفريقيا وأستراليا نوع من الشجر كبير الحجم يمتاز بتجويف كبير فى جذعه ولذا يتخذه الأهالى هناك مسكناً لهم .
* أطول شجرة عيد ميلاد
أقدم شجرة فى العالم لعيد الميلاد بلغ إرتفاعها 221 قدماً = 67.36 متراً وقد تم إقتطاعها من شجرة تنَّوب ( دوجلاس ) واشنطن عام 1950 .
وأطول شجرة عيد ميلاد شُيدت فى بريطانيا بلغ إرتفاعها 85 قدماً = 25.98 متراً وهى مقتطعة من شجرة بيسية من النرويج وذلك فى لندن عام 1975 .
* أقدم شجرة فى العالم
كانت شجرة صنوبر نمت على إرتفاع 10.75 قدماً فوق سطح البحر فى نيفادا - الولايات المتحدة الأمريكية .. بلغ عمرها 5100 عاماً أما أكبر الأشجار الحية سناً فهى شجرة صنوبر فى كاليفورنيا - الجبال البيضاء - وعمرها هو 4600 عاماً .. وقيل أنه فى شهر مارس عام 1974 انتجت هذه الشجرة 48 نبتة صغيرة .
* أضخم غابة فى العالم
أضخم مناطق الغابات فى العالم تقع فى شمال روسيا وتصل مساحة المناطق المشجرة إلى حوالى 1100 مليون هكتار أى حوالى ربع مساحة غابات العالم .
* أغلى شجرة فى العالم
أكبر ثمن دُفع لقاء شجرة هو 51000 دولار لشجرة تفاح ( جولدن ) فى منطقة (باكى ) واشنطن - الولايات المتحدة الأمريكية وقد إشترتها بيت حضانة للأطفال فى ميسورى عام 1959 .
* شجرة الضحك
توجد فى شبه الجزيرة العربية شجرة ذات ثمار صغيرة تحتوى كل ثمرة منها على ثلاث حبات سوداء فى حجم حبة البازلاء وتُعرف بإسم شجرة الضحك والسبب فى هذه التسمية هو أن مسحوق حباتها السوداء يُستعمل كنوع من أنواع ( النشوق ) يكفى أن يستنشق المرء منه عدة مرات لتنتابه نوبة شديدة من الضحك تتحول إلى رقص وتستمر هذه الحالة حوالى نصف ساعة يروح بعدها المرء فى سبات عميق .
* النبات الذى ياكل اللحم
نوع من النبات يسمى الكوبرا وهو نبات أرضى غريب وغذاؤه أغرب لكنه يعيش على إلتهام اللحوم ، فضحاياه من الحشرات التى يجذبها إلى جناحيه المزودين برحيق حلو ورائحة جذابة ، فما أن تأوى الحشرات إليها حتى تدخل فتحة لدى النبات وتضل الحشرة طريقها فى الخروج ..
هذه الفتحة هى المصيدة وهى بمثابة المعدة التى تُهضم وتُمتص وكأنها الجهاز الهضمى عند الحيوان .

لماذا يدفن الكيان الصهيوني خسائره ليلا
هل تعلم ما قصة هذه الصورة ولماذا يدفن اليكان الصهيوني خسائره ليلا !! لن تصدق السبب
لا تزال قوات الاحتلال تتبع نفس الأسلوب في جميع مواجهاتها مع المقاومة الفلسطينية بالاعتراف بتلقي ضربات موجعة، لكنها في الوقت ذاته تتكتم على خسائرها خصوصا في الأرواح.
الصواريخ التي تطلقها فصائل المقاومة وصور الدمار والخسائر المادية التي تعرضها وسائل الإعلام الإسرائيلية لا يمكن أن تعكس إلا شيئا واحدا، ان الاحتلال يكذب في هذا المجال، فلا يعقل ان تكون عشرات السيارات والمباني والأماكن العامة التي نراها وقد طالتها صواريخ المقاومة جميعها خالية.
العديد من المحللين السياسيين والعسكريين الإسرائيليين _منهم "عاموس هرئيل" المحلل العسكري لصحيفة "هآرتس" العبرية_ صرحوا أكثر من مرة خلال الأيام العشرة الماضية من قصف المقاومة المستمر على مستوطنات الاحتلال ومدن الداخل المحتل، أن حكومة الاحتلال والجيش يكذبان فيما يتعلق بحجم الخسائر البشرية في صفوف الإسرائيليين.
وأوضح هؤلاء المحللون أن ما تسمح الرقابة العسكرية الإسرائيلية بنشره عبر وسائل الإعلام لا يتعدى خمس ما هو على الأرض، وأن كل هذا التعتيم هو بأمر من نتنياهو نفسه، الذي توعد بمعاقبة كل من يسرب أي معلومة عن حجم الخسائر.
وفي إشارة إلى سيطرة سلطات الاحتلال على وسائل الإعلام الإسرائيلية، قال مراسل القناة الثانية العبرية، "إن ما تسمح بنشره الرقابة العسكرية عن الخسائر البشرية في صفوف الإسرائيليين إنما هو إجراء تتبعه للحد من درجة الخوف لدى الجمهور الإسرائيلي الذي بات ينادي بصوت عالي بضرورة وقف إطلاق النار، بعد 11 يوما من العيش في ملاجئ تحت الأرض نتيجة الواقع الذي فرضته صواريخ غزة على كافة أنحاء الدولة".
من جهة أخرى، نفذت فصائل المقاومة الفلسطينية خلال الأيام الماضية عددا من العمليات والقصف المركز على مواقع الاحتلال، ووفقا لشهادات عناصر المقاومة ممن شاركوا في هذه العمليات فإن خسائر الاحتلال في صفوف جنوده بالعشرات بين قتيل وجريح، كما حدث في عملية تفجير نفق كرم أيو سالم الأسبوع الماضي والذي اعترف فيه الاحتلال بمقتل أحد جنوده وإصابة آخر بجراح، في حين أكدت كتائب القسام التي تبنت الهجوم أن 7 جنود على الأقل قتلوا في العملية، غير أن الاحتلال يتعمد التكتم على قتلاه.
وقبل أيام أكد شهود عيان في القدس المحتلة، أن جنازات عسكرية ليلية تجري لجنود في جيش الاحتلال في المقابرة اليهودية في المدينة، وسط تكتيم إعلامي وحراسة مشددة.
وقال الشهود "إنهم شاهدوا جنازات عسكرية في المقبرة اليهودية، المقامة على أراضي حي راس العامود شرقي المسجد الأقصى، وأن مجموعة من الجنود برتب عسكرية مختلفة يقيمون هذه الجنازات في جنح الظلام، بعد منتصف الليل".
ويعتقد أن هذه الجنازات تعود لجنود قتلوا خلال االعمليات التي تنفذها فصائل المقاومة في قطاع غزة، والتي كان آخرها عملية "نفق صوفا" على حدود قطاع غزة صباح أمس الخميس، والتي اعترف الاحتلال بإصابة أحد جنوده فيها، في حين بثت كتائب القسام فيدو لعملية تفجير النفق عندما كان مجموعة من جنود الاحتلال يقفون على فوهته، واظهر الفيديو سقوط عدد من جنود الاحتلال بين قتيل وجريح.
هذا الأسلوب الذي تتبعه قوات الاحتلال يأتي في محاولة منها لسلب الشعور بنشوة بالنصر لدى فصائل المقاومة والجمهور الفلسطيني من جهة، والادعاء بالحفاظ على رباطة جأش جبهته الداخلية، المتآكلة، ومنع الانتقادات والضغوط الداخلية على الحكومة لوقف عدوانها على القطاع

هيكل سليمان في نابلس وليس في القدس !
في ضربة قوية لمزاعم اليهود..هيكل سليمان في نابلس وليس في القدس !
بيت لحم 2000- وجهت مجلة الديرشبيغل الألمانية ضربة قوية لمزاعم اليهود في هيكل سليمان المزعوم بمدينة القدس ، حيث نشرت صحيفة “الحياة” اللندنية ترجمة لتقرير نشر في مجلة “دير شبيغل” لباحث الماني يؤكد أن هيكل سليمان الذي تزعم "اسرائيل" انه في القدس “المحتلة” ليس موجوداً في القدس ويرجح انه موجود في جبل الطور او البركة (هار براخا ) والذي يطلق عليه جبل “جرزيم” عند الطائفة السامرية في منطقة نابلس حيث الطائفة السامرية القليلة التعداد والذين يعتبرون أنفسهم “حماة التوراة” الحقيقية ويرفضون النزوح عن أرضهم.
وتاليا التقرير المترجم كما نشر:
أكد الباحث الاثنولوجي الألماني شتيفان شورش من جامعة هالّه – فيتّمبيرغ “أنه ومنذ قيام دولة (إسرائيل) عام 1948 والبحث مستمر من جانب الحكومات المتعاقبة فيها بضغط من كبار الحاخامات عن بقايا الهيكل لتأكيد الهوية التاريخية والسياسية لليهود. وحتى اليوم لم يجد علماء الآثار والباحثون في المدينة المقدسة أي أثر على الإطلاق يدل على مكانه أو وجود بقايا منه في ما يشبه اللغز أو الأحجية”. وأضاف: ومن شدة حرج المسؤولين (الإسرائيليين) خرج الزعم القائل إن المسجد الأقصى بني فوق الهيكل بادئين منذ سنوات بحملة دعائية لتبرير أعمال تنقيب وحفر تحت المسجد وصولاً إلى مطالبة المتطرفين منهم بهدمه. ومنعت الاحتجاجات العارمة لمسلمي العالم ، من تنفيذ مثل هذا الاستفزاز الخطير لمشاعر المسلمين، ومن مغبة انهيار المسجد بفعل الحفريات الجارية تحته.
وتابع: “وبفضل نتائج التنقيب الذي بدأ منذ فترة في جبل جرزيم بالقرب من نابلس، والعثور كذلك على أقدم كتاب للتوراة يعود إلى القرن الرابع عشر الميلادي لدى طائفة السامريين اليهود الذين يعيشون مع الفلسطينيين منذ ألفي عام تقريباً، تبدت صورة لا تتناقض مع مزاعم التوراة الرسمية فقط، بل وتؤكد وجود تحريف مقصود فيها من جانب كهنة عبرانيين في القدس كانوا على خلاف ديني – عقائدي مع طائفة السامريين، ويرفضون اعتبارهم يهوداً مثلهم وفق ما ذكره الباحث الألماني شورش.
وذكرت مجلة “دير شبيغل” التي كتبت عن الموضوع في عددها الأخير أن شورش الذي بدأ منذ سنوات بحثه عن كتب التوراة القديمة وجد في خزنة مصفحة في معبد السامريين في قرية ”لوزا” على قمم نابلس مجموعة من كتب التوراة بينها نسخة كاملة كتبت في القرن الرابع عشر. وأضاف أن بعد قراءته بتمعن كل صفحات الكتاب التي صورها ومقارنتها بكتاب التوراة العبري انتهى إلى استنتاجات تقلب بعض الحقائق الرسمية المعتمدة.
وقال شورش إن الاختلاف الوحيد، إنما الرئيس بين الكتابين، هو أن (أورشليم) تمثل المركز الديني الأساسي لليهود في مملكة الجنوب فيما يعتبر السامريون في مملكة الشمال جبل جرزيم في نابلس المركز الأساس. وللحسم في مسألة أية توراة هي الأصلية، لفت الباحث الألماني إلى أن الدراسات اللاهوتية تنطلق من أن الاختلاف والانفصال بين (الإسرائيليين) في الجنوب والشمال حصل في القرن الرابع قبل المسيح بعد أن جرى اعتبار السامريين فرقة متطرفة تمارس أعمالاً مسيئة. وحتى المؤرخ اليهودي فلافيوس جوزيفوس ذكر في أحد كتاباته أن السامريين لجأوا بعد الانفصال، أي حوالى عام 330 قبل المسيح، إلى بناء معبد “بصورة سريعة” لتقليد (هيكل أورشليم).
لكن ما هو موجود في كتاب التوراة الذي اكتشفه الباحث شورش، وفي أوراق البردى (البابيروس) التي عُثر عليها في إحدى مغاور قمران على البحر الميت، وكذلك في عدد من الصفحات القديمة جداً من التوراة، “يدفع المرء إلى وضع تقويم جديد كل الجدة” لهذه الفترة من التاريخ اليهودي.
وتابع “أن الإشارة المهمة للمسار التاريخي في ذلك الزمن ظهرت أخيراً مع عالم الآثار اليهودي اسحاق ماغن الذي ينقب منذ 25 سنة في جبل جرزيم في ظل حماية أمنية مشددة.
وتوازي النتائج الجزئية الأولية التي نشرها العالم أخيراً، اكتشافاً غير مسبوق. فقد أكدت حفرياته أنه جرى قبل 2500 سنة تشييد معبد ضخم جداً مسوّر بجدار بطول 96 = 98 متراً تخترقه ست بوابات خشبية كبيرة. وفي المقابل لم يكن يوجد في تلك الفترة في القدس التي تبعد نحو 50 كيلومتراً سوى مربع ديني صغير ومتواضع للصلاة. وفي عام 180 قبل الميلاد جرى توسيع المعبد بطول 200 *200 متر. ووجد ماغن 400 ألف قطعة من عظام الحيوانات التي كانت تقدم كأضحية في المعبد، وكتابات تشير إلى أن المكان هو “بيت الله”، وجرساً ذهبياً صغيراً يعلق على لباس الكهنة. . واستناداً إلى التاريخ اليهودي وقعت بين اليهود في منطقة القدس في الجنوب والسامريين في الشمال معارك طاحنة حول المكان الذي يستحق أن يكون محوراً لديانتهم.
ويعتقد باحثون كثر اليوم أنه جرى استخدام مختلف الوسائل في هذه المعارك بما في ذلك الخداع وتزييف الحقائق وصولاً إلى تحوير التوراة. وفي البداية كان السامريون يشكلون العدد الأكبر بين اليهود، وبالتالي الأقوى، بخاصة أن تاريخهم وتاريخ الجبل أقدم من تاريخ القدس. ففي عام ألف قبل الميلاد تم تشييد قصر كبير في عاصمتهم السامرية حيث وجدت فيها كميات من العاج الدال على جاه وغنى. أما (أورشليم) فكانت لا تزال بلدة صغيرة يعيش فيها أقل من 1500 نسمة. إضافة إلى ذلك، ووفق ما جاء في أوراق البردى التي كتبت قبل ألفي سنة، أمر النبي موسى، وهو على فراش الموت، اليهود الذين قادهم من السبي في مصر إلى الأرض الموعودة في فلسطين أن يبنوا معبداً من الحجر على قمة جبل جرزيم في نابلس. لكن الحادثة هذه تُقرأ في التوراة العبرية بصورة مغايرة تماماً، فلا وجود لمكان مختار ولا ذكر للجبل بالاسم، بل جاء فيها أن المعبد شيّد على جبل عيبال إلى الشمال من جبل جرزيم.
ويعتقد الباحث الألماني أن التحريف في التوراة حصل في سنة 150 قبل الميلاد. وقبل ذلك أدى اجتياح الأشوريين عام 732 قبل الميلاد، للمنطقة التي يسكنها السامريون وأعمال القتل والاضطهاد التي مورست ضدهم إلى هرب هؤلاء إلى (أورشليم) التي ارتفع عدد سكانها خلال فترة قصيرة إلى 15 ألفاً. واستغل الكهنة العبرانيون الضعف والتشتت الذي أصاب السامريون اللاجئون إليهم ليؤكدوا قيادتهم الدينية للـ(إسرائيليين)، فأصدر الملك حزقيال أمراً فرض فيه الحج إلى (أورشليم) من أجل تكريم الله قائلاً إن الحرية والطهارة مصانتان فقط فيها، ولافتاً إلى أن الفحش والدناسة استفحلا في منطقة السامرية.
ورأى الباحث شورش “أن من أجل تدعيم مكانتهم الدينية قام كهنة مملكة اليهود الجنوبية باختراع أقاصيص. فكتبوا في التوراة أن الملك الأول داود حكم من مدينة (أورشليم) مملكة عظيمة، وأن خليفته الملك سليمان شيّد في المدينة هيكلاً ضخماً من شجر الأرز ملبّساً بالذهب، وأن 180 ألف عامل عملوا على إنشائه. “لكن كل هذا الكلام غير صحيح” وفق تعبير الباحث الألماني، بخاصة “أن حجراً واحداً من هذا المعبد الضخم لم يتم العثور عليه”. واستنتج بأن الهدف من الخداع واضح، ويتمثّل في أن الكهنة أرادوا رفع سمعة (أورشليم) ولم يتركوا مناسبة أو فرصة سانحة إلا واستغلوها للتقليل من شأن غرمائهم السامريين. وتصف التوراة الرسمية هؤلاء بأقبح الأوصاف وتتهمهم بأنهم غير طاهرين أو نظيفين من الناحية الاثنية لأن دمهم اختلط مع دم الأشوريين الغازين. وفي عام 128 قبل الميلاد زحف الأمير اليهودي يوهانس هيركانوس على رأس جيش إلى جرزيم وحرق المعبد الكبير.
وأكد عالم الآثار ماغن ذلك بعد اكتشافه طبقة من بقايا الحريق، إضافة إلى سيوف وسهام وخناجر وكرات حديد. ولم يعمد السامريون بعد ذلك التاريخ إلى إعادة بناء هيكلهم الذي اختفت معالمه شيئاً فشيئاً. وقد يكون هذا الكشف العلمي الجديد المضاعف أفضل رد على من لا يزال يصر على التفتيش عن هيكل غير موجود عملياً على أرض الواقع.
ولا يزال السامريون الذين لا يتجاوز عددهم اليوم 751 شخصاً يعتبرون أنفسهم “حماة التوراة” الحقيقية ويرفضون النزوح عن أرضهم. ويقول كاهنهم الأكبر أرون أبو الحسن بن يعقوب (85 سنة) إن جده الأكبر هو أرون شقيق النبي موسى وأن شجرة عائلته تمتد 132 جيلاً إلى الوراء.
عن “الحياة” اللندنية
من ناحية أخرى ، وجدت نقطة أخرى مثيرة للجدل مرتبطة بهذا المجال ، وهو وجود أماكن أثرية في قمة جبل عيبال المقابل تماماً لجرزيم ، ووجد صوراً توثق ذلك :

سر واهمية المادة المظلمة والطاقة المظلمة في الكون
سر واهمية المادة المظلمة والطاقة المظلمة في الكون ونظرية الاوتار لافتراض اكوان متوازية
منذ شهر سبتمبر من عام 2008 عمل علماء مع المنظمة الأوروبية للبحوث النووية والمعروفة إختصاراً بـ CERN لسنوات عدة على مشروع كان يُأمل منه أن يكون هدية عظيمة الفائدة للفيزياء النظرية ولنظرية الأوتار الفائقة String Theory ، وكان البعض قد أبدوا مخاوفهم عن آثاراً جانبية من تلك التجربة التي قد تسبب نهاية العالم وذلك عند بداية المشروع.
يُعرف المشروع باسم " مصادم الجسيمات العملاق " أو إختصاراً بـ LHC وهو أقوى محطم للذرة تم بناؤه على الإطلاق و يتكون من حلقة من المغناطيس الفائق التبريد تمتد لمسافة 27 كيلومتر (17 ميل) على المحيط يتصل بأجهزة استشعار على هيئة براميل ضخمة، ويقع خلف الحدود السويسرية الفرنسية بالقرب من العاصمة جنيف .
يعتقد العلماء إنه يمكن استخدام هذا الجهاز لإثبات وجود " المادة المظلمة "Dark Matter الغير المرئية التي تؤلف أكثر من 96 ٪ من مادة الكون. كما يحتمل أن توجد أدلة على وجود أبعاد إضافية مما يساعد على إعطاء مزيد من دعم لصالح نظرية الأوتار الفائقة.
وكان النقاد قد عبروا عن مخاوفهم عند بدء العمل في المشروع من أن الإصطدامات في المسارع المذكور قد تسفر عن خلق ثقب أسود من شأنه أن يبتلع كامل كوكب الأرض وتدمير الحياة في نهاية المطاف كما نعرفها. ولكن التجارب مرت بسلام وأعطت نتائج مهمة لعلم فيزياء الكون.

مواد غير مرئية تشكل معظم مادة الكون
ربما كان من الطبيعي أن لا نمتلك المعرفة الكافية لكيفية خلق الكون ، فنحن لم نكن في ذلك الوقت لنشهد كيفية تشكله، في الواقع وجد علماء الفلك والفيزياء أن كل ما نراه في الكون من كواكب ونجوم ومجرات لا يشكل سوى نسبة ضئيلة مقدارها 4 ٪ من حجم الكون ، وليست الأشياء المرئية هي التي تحدد فقط الكون بل الفراغ من حولها أيضاً.
تشير الأرصاد الكونية والفلكية الفيزيائية إلى أن معظم الكون يتكون من مواد غير مرئية لا ينبعث منها إشعاعات كهرومغناطيسية لذلك لن نتمكن من الكشف عنها مباشرة من خلال التلسكوبات أو الأدوات الأخرى المشابهة، يمكننا التحقق منها فقط من آثارها في الجاذبية مما يجعل من الصعب جداً دراستها وتُعرف تلك المواد الغامضة بـ "المادة المظلمة"و "الطاقة المظلمة ". ومازالت ماهية تلك المواد وكذلك لدور الذي تلعبه في تطور الكون لغزاً غامضاً لكن قد يكمن داخل هذا الظلام إمكانيات مثيرة للإهتمام وغير مكتشفة في الفيزياء .

المادة المظلمة Dark Matter
تشكل المادة المظلمة نحو 26 ٪ من الكون وجاءت اول اشارة عن وجودها في عام 1933 حينما كشفت الأرصاد الفلكية وحسابات الآثار الجاذبية أنه لا بد من وجود أشياء أخرى "مواد" لا يمكن للتلسكوبات أن تراها.

ويعتقد الباحثون في الوقت الراهن أن الآثار الجاذبية للمادة المظلمة تجعل المجرات تدور بشكل أسرع مما كان متوقعاً، وأن حقلها الجاذبي يحرف ضوء الأجسام خلفها. ولقد بين قياس تلك الآثار أن المادة المظلمة موجودة بالفعل ، وأنه يمكن استخدام تلك الآثار لتقدير كثافة المادة المظلمة على الرغم من عدم تمكننا من مراقبتها بشكل مباشر.
لكن ما هي المادة المظلمة ؟ يمكن فهمها على أنها تحتوي 'جسيمات فائقة ' supersymmetric particles أي أنها جسيمات إفتراضية على غرار تلك المعروفة بالفعل في النموذج القياسي. وقد تتمكن التجارب في مصادم الجسيمات العملاق LHC في العثور عليها.

الطاقة المظلمة Dark Energy
تشكل الطاقة المظلمة نحو 70 ٪ من الكون ، ويبدو أن لها صلة مع الفراغ في الفضاء فهي تتوزع بشكل متجانس في كل أنحاء الكون ليس فقط في المكان فقط بل في الزمان أيضاً وبعبارة أخرى لا يضعف تأثيرها مع توسع الكون.
حتى أن التوزيع المتساوي (المتجانس) لا يعني أن الطاقة المظلمة لا تملك أي آثار جاذبية محلية ، بل أن لها تأثير كلي على الكون بأكمله وهذا بدوره يؤدي إلى قوة طاردة تسبب في تسريع عملية توسع الكون. ويمكن قياس معدل التوسع وتسارعه من خلال الملاحظات المستندة الى قانون هابل. أكدت هذه القياسات جنباً إلى جنب مع بيانات علمية أخرى على وجود الطاقة المظلمة وقدمت تقديراًً مهماً على مدى إنتشار وجود هذه المواد الغامضة.

نظرية الأوتار الفائقة String Theory
تعتبر نظرية الأوتار الفائقة نظرية متطورة في فيزياء الجسيمات تحاول التوفيق بين ميكانيك الكم والنسبية العامة. وهي منافسة لـ " نظرية كل شيء " (TOE)، وطريقة لوصف القوى الأساسية المعروفة والمادة في نظام رياضي متكامل . لكن على أي نظرية أن تخضع لسلسلة من التنبؤات القابلة للاختبار التجريبي (وهي أمور مطلوبة) قبل أن تعتبر جزءاً من العلم.
ولتلك النظرية جذوراً في نموذج الرنين المزدوج (1969). ومنذ ذلك الوقت استخدم مصطلح " نظرية الاوتار " String Theory لكي يكون مدرجاً ضمن أي مجموعة من نظريات الأوتار. هناك الآن 5 نظريات رئيسية للأوتار تختلف فيما بينها بعدد الأبعاد التي تتشكل فيها الاوتار وفي خصائص الأوتار ، يبدو كلاً من تلك النظريات صحيح ، ولكن منذ منتصف التسعينيات تم اقتراح توحيد جميع النظريات السابقة في الأوتار ودعيت نظرية M-Theory التي تفترض بأن الأوتار في الواقع شرائح ذات بعد أحادي من أصل مستوي ثنائي البعد يهتز في فضاء مؤلف من 11 بعداً.
لتبسيط فهم نظرية الأوتار الفائقة فكر بـ وتر غيتار جرى ضبطه (دوزنته) من خلال تمديده بقوة توتر على طوله ، ستصدر نوتات موسيقية مختلفة إعتمادا على كيفية سحب الوتر ومقدار التوتر المطبق عليه ، ويمكن أن يقال هذه النوتات الموسيقية أنها أنماط التنغيم (الرنين) excitation modes لوتر الغيتار عند خضوعه للشد (التوتر).
وبطريقة مماثلة يمكن تشبيه الجسيمات الأولية التي نرصدها في مسارعات الجسيمات بـ "النوتات الموسيقية" أو أنماط التنغيم للأوتار الإبتدائية، وفي نظرية الأوتار كما في العزف على الجيتار ، يجب أن يُمد الوتر بقوة شد (توتر) من أجل أن يكون منغماً. ومع ذلك فإن الأوتار في نظرية الأوتار تطفو في الزمكان ، لأنها لا تتصل بغيتار كما أنها لا تملك توتراً .
إن كان على نظرية الأوتار أن تكون نظرية في جاذبية الكم فإن متوسط حجم الوتر ينبغي أن يكون قريباً في مكان ما من طول مقياس جاذبية الكم وهو يدعى بـ "طول بلانك"، يتراوح بين 10-33 سم ، أو أن يكون جزء من المليون من جزء من البليون من جزء من البليون من جزء من البليون من الـ سنتمتر.
لسوء الحظ فذلك يعني أن الأوتار شديدة الضآلة لكي يتم مشاهدتها من خلال تقنيات فيزياء الجسيمات الحالية أو المتأمل منها (مع وجود التمويل الكافي) وهكذا على المنظرين للأوتار استنباط أساليب أكثر ذكاء لإختبار نظرية بدلاً من البحث عن أوتار ضئيلة في تجارب الجسيمات .
تصنف نظريات الأوتار وفقاً لحاجة تلك الأوتار لتكون حلقات مغلقة من عدمها ، وفيما إذا كان طيف الجسيمات يحتوي على الفرميونات fermions . ومن أجل إدراج الفرميونات في نظرية الأوتار يجب أن يكون هناك نوع خاص من التماثل يدعى بـ "التماثل الفائق " supersymmetry ، وهو يعني أن لكل بوزون (جسيم ينقل القوة) هناك فرميون fermion مقابل له (وهي الجسيمات التي تشكل المادة). لذلك فإن للتماثل الفائق علاقة بالجسيمات التي تنقل القوة بين الجسيمات التي تؤلف بدورها المادة.
واخيراً ...ما زال مشروع مصادم الجسيمات العملاق LHC مستمراً ولكن بابحاث سرية

مركبة فضائية امريكية سرية في المدار
مركبة فضائية امريكية سرية في المدار بوسعها توجيه ضربات الى اماكن محددة بالارض؟
تستمر لأكثر من عام بعثة فضائية سرية، تقوم بها مركبة "X-37B" الامريكية وذلك في المدار حول الارض. ويشبه الجهاز الفضائي الجديد نسخة مصغرة لمكوك "شتل" وقد تم اطلاقه على متن الصاروخ "اطلس - 5" من ولاية فلوريدافي الخامس من مارس/آذار. ويقول بعض الخبراء ان بامكان الجهاز الفضائي الجديد توجيه ضربات صاروخية الى الارض.
وصرح المقدم الجوي الامريكي توم ماكينتاير يوم 8 مارس/آذار للصحفيين ان سلاح الجو الامريكي يعبرعن ارتياحه لنتائج التجربة المستمرة، اذ انها تساعد في تأكيد مقاييس المركبات الفضائية متعددة الاستخدام.
ولم يذكر المقدم مدة بقاء الجهاز الفضائي في المدار، واكتفي بالقول:" نحن سنقوم بانهاء البعثة بعد ان يتم انجاز كل المهام المطروحة امامها".
ورفض المقدم الكشف عن المهام الموكلة الى المركبة، علما ان كل الاجهزة المنصوبة فيها تعتبر سرية. وكان من المفترض ان يستغرق التحليق الفضائي 9 اشهر.
والجهاز هو الثاني الذي لدى قيادة سلاح الجو الامريكي، حيث اجريت التجربة على الجهاز الفضائي الاول الذي قضى في الفضاء 225 يوما عام 2010. وقد تم تحليق الجهاز وهبوطه في ولاية كاليفورنيا بشكل اوتوماتيكي. ويبلغ وزن مركبة X-37B"" الفضائية لدى الاقلاع نحو 5 اطنان وطولها 8.9 متر، فيما يبلغ ارتفاعها 2.9 متر وعرض اجنحتها المثلثة الشكل 4.5 مترا. ويتم تزويد الجهاز الفضائي ببطاريات شمسية.
ويقول البنتاغون ان المركبة مخصصة للتحليق على ارتفاع من 200 الى 750 كيلومتر، وبوسعها تغيير سرعة احداثيات المدار. وتقوم المركبة بالمناورة ومهام الاستطلاع وايصال شحنات صغيرة الحجم الى الفضاء. كما يمكن ان تجرب فيها الاجهزة التي يمكن استخدامها في اقمار التجسس الصناعية. ويرى بعض الخبراء ان مركبة X-37B"" عبارة عن نموذج تجريبي لجهاز فضائي واعد يسمح بتعطيل الاقمار الصناعية وتوجيه ضربات صاروخية من المدار الى الارض، اذا اقتضى الامر.
وافاد ماكينتاير انه يتوقع ان تبدأ البعثة الثالثة لـ X-37B"" في الخريف القادم
avatar
طارق فتحي
المدير العام

عدد المساهمات : 2863
تاريخ التسجيل : 19/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alba7th.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى